عملية تكميم المعدة للأطفال

أهم مميزات ومخاطر عمليات تكميم المعدة للأطفال تعد السمنة المفرطة من أهم المشاكل التي تقابل الأطفال، فهي ليست مشكلة صحية بالنسبة للطفل، وإنما هي إعاقة، ولها العديد من المخاطر الكبيرة على حياته، إلى جانب المشاكل والأمراض النفسية التي تسببها للطفل من الصغر، فإنها لها العديد من المشاكل الجسدية والصحية، فهي تؤدي إلى الموت المبكر للطفل. وبفضل التكنولوجيا الحديثة والتقدم الطبي أصبحت هذه الإعاقة سهلة الحل والقضاء عليها، ليتمتع الطفل بصحة أفضل، وكذلك يعيش عمره وحياته الطبيعية كباقي للأطفال.   المشاكل التي تنتج عن البدانة وزيادة وزن الأطفال: فنلاحظ أن كثيراً من الأطفال المصابين بالبدانة والسمنة المفرطة، لديهم: قلة ثقة في أنفسهم وكذلك وحيدين. إصابة الأطفال بالاكتئاب، وكذلك الاضطرابات النفسية. عدم قدرة الطفل على التركيز في الدراسة. لا يمارسون أي نشاط اجتماعي كغيره من الأطفال. دائما ما يرى الطفل نفسه على أنه به إعاقة او مشوه، وبالتالي فإن ذلك يؤثر على نفسيتهم. الشعور بالعصبية والضيق والخجل من نظرات الشفقة عليهم، وكذلك الكلمات التي يسمعونها، وبالتالي تؤثر على أسرهم سواء كان بالألم أو بالإحراج من نظرات الناس والمجتمع حولهم. إصابة الطفل بالكثير من الأمراض الخطيرة، مثل ضيق التنفس والسكري إصابة الطفل بارتفاع الضغط، بالإضافة إلى الكوليسترول. تواجد نسبة كبيرة من الدهون في الدم، والتي تسبب انسداد في الشرايين وتصلبها، وبالتالي يصاب بأمراض القلب. يلاحظ أن الطفل مريض بأمراض الجهاز الهضمي، وخاصة ارتجاع المريء، وعسر الهضم، نتيجة لعدم قدرة المعدة على هضم كل الطعام الذي يتناوله الطفل بكميات كبيرة. إصابة الطفل بدهون الكبد. التهابات المفاصل والخشونة، وعدم قدرة رجل الطفل علي حمله، نظراً لوزنه الكبير. حدوث تكيسات المبايض في حالة الفتيات حدوث التصاقات في الفخذين عند كلاً من الجنسين. الطنين المستمر في الأذن.

Read more